عمادة شؤن الطلاب 

تعد عمادة شؤون الطلبة من العمادات المهمة والركائز الثابتة في الجامعة، نظراً لارتباطها الوثيق بالطلبة الذين أنشئت أصلاً من اجلهم، ومن هنا تبوأت عمادة شؤون الطلبة هذه المكانة وتعاظمت مسؤولياتها فأولت الطلبة جلّ اهتمامها

وتمتزج أهداف عمادة شؤون الطلبة مع أهداف الجامعة المتمثلة بإعداد القيادات المستقبلية لأبناء الوطن العربي الغالي في كافة المجالات والمشاركة المجتمعية في المجتمع المدني لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة لأوطاننا العزيزة، إضافة للارتقاء بمستوى الطلبة وصقل مواهبهم وتفجير طاقاتهم الإبداعية وإبراز انجازاتهم في كافة الجوانب الاجتماعية والثقافية.

مسؤوليات عمادة شؤون الطلاب

تضطلـع عمادة شؤون الطلبة في الجامعة بدور على درجة عالية من الأهميــة، يتمثل في بناء الجانب السلوكي لدى الطلبة، الذي لا يقل أهمية عن الجانب المعرفي؛ فهـي تتولى احتضان الطالب من لحظة قدومه للجامعة طالباً مستجداً وحتى مغادرته لها خريجـاً. وعمادة شـــؤون الطلبـــة، وهي تضــطلع بهذا الـــدور الجسيـــم، فإنـــه يقـع على كاهلها المسؤوليات التالية:

 التنمية الشاملة لاتجاهات وميول الطلبة من النواحي الثقافية والفنية والرياضية والوطنية والترويحية والتطوعية وخدمة المجتمع، وتوجيه الأنشطة المتعــلقة بذلك للـــطلبة كـــافة *

تعميق الإنتماء للجامعة والمحافظة على سمعتها وممتلكاتها، والحس بالمسؤولية، والغيرة على المصلحة العامة لدى الطلبة *

تقديم الدعم المادي والمعنوي والنفسي لأكبر عدد ممكن من الطلبة *

 القيام بالدراســـات الهادفة إلى التعرف على خصائص الجســم الطلابي والمشكلات التي تواجه الطلبة، ووضع الحلول المناسبة لها *